وفد مغربي يضم رجال أعمال ومهندسين وكتاب يجري زيارة تطبيعية لاسرائيل
الإثنين 11 يونيو-حزيران 2018 الساعة 10 مساءً / المركز اليمني للإعلام - متابعات
عدد القراءات (69)
 

 

في مسلسل متواصل للتطبيع مع الكيان الصهيوني، وبعد زيارات سابقة أجراها مغاربة بدعوات رسمية الى اسرائيل، وبعد فضيحة رفع علم اسرائيل ونشيدها الرسمي في بطولة رياضية عالمية بمدينة أغادير المغربية، يجري وفد مغربي تطبيعي، اليوم الاثنين، زيارة لاسرائيل يرافقه رئيس الطائفة المغربية بمدينة مراكش جاكي كادوش، وذلك بعد يوم واحد من اقلاع طائرة تحمل مجموعة تتكون من ستة أشخاص مغاربة باتجاه مطار تل أبيب.

 

الوفد الثاني الذي توجه اليوم الاثنين الى اسرائيل، يضم أعضاء في ما يعرف بنادي “ميمونة” ومقره المغرب بدعوة من منظمة “أي جي سي” اليهودية الداعمة لاسرائيل.

 

ومن المرتقب أن تشمل الزيارة التي تستمر عدة أيام جولة بعدة مؤسسات اسرائيلية في مقدمتها مقر الكنيست الاسرائيلي ومتحف “المحرقة” اليهودية الى جانب جولة ميدانية بأهم حواضر القدس المحتلة كما سيلتقون طلبة اسرائيليين يدرسون اللغة اليهودية المغربية المحكية.

 

وحسب تقارير محلية، فان نادي “ميمونة” المقرب من أندري أزولاي مستشار الملك محمد السادس، يهتم باحياء التراث اليهودي في المغرب.

 

وحسب ما نقلته جريدة هيسبرس فان المنظمة اليهودية الراعية للزيارة في اسرائيل، والمتواجد مقرها في الولايات المتحدة، أنها أحد أقوى اللوبيات المدافعة عن مغربية الصحراء بواشنطن.

 

وأشار نفس المصدر الى جاسون إسحاق سون المدير التنفيذي لمنظمة “أي جي سي” اليهودية كان قد تقلد عام 2009 وساما ملكيا من درجة فارع (أحد أرفع الأوسمة في المغرب) تسلمه عبر سفير المغرب الدائم بالأمم المتحدة محمد لوكيشي.

 

وحسب افادات حصلت عليها “رأي اليوم” من المرصد المغربي لناهضة التطبيع مع الكيان الاسرائيلي، فان الزيارة التي يجريها الوفدان المغربيان، تأتي في وقت تتزايد فيه الانتقادات لتل ابيب على اثر عمليات التقتيل التي تشنها ضد المدنيين الفلسطينيين على حدود غزة ردا على مسيرات العودة، وفي وقت تشهد فيه حملات المقاطعة الدولية لاسرائيل توسعا.

 

وتأتي هذه الزيارة في وقت نجحت فيه نداءات الفلسطينيين بمقاطعة النشاطات الاسرائيلية من ضمنها استجابة منتخب الارجنتين الى دعوة الاتحاد الكروي الفلسطيني، بالغاء مباراته مع المنتخب الاسرائيلي التي كان مبرمج اجراءها باستاد الماحلة بالقدس المحتلة.

 

وأكد بيان للخارجية الاسرائيلية ان ان زيارة الوفد المغربي تستمر خمسة ايام يلتقي خلالها أعضاء بالكنيست ومسؤولين بالحكومة الاسرائيلية.

 

ويتكون الوفد المغربي من مهندسين ومخرجين وكتاب ورجال أعمال ممن يعترفون بضرورة اقامة جسور تواصل مع نظرائهم في اسرائيل.

 

ووصف المرصد المغربي المناهض للتطبيع، أعضاء الوفد المغربي ب”العملاء” منددا بما وصفه “السقوط المخزي لبعض النكرات” الخارجين عن موقف الاجماع الشعبي في المغرب الرافض لجميع أشكال التطبيع مع العدو الصهيوني.

 

وقال المرصد في بلاغ حصلت عليه “رأي اليوم” ان هذه الخطوة في سياق الهجمة الصهيو_أمريكية على القدس و فلسطين، وفي سياق المجازر بحق المتظاهرين في مسيرات العودة على حدود غزة وارتكاب جيش الحرب الصهيوني لعمليات اغتيالات ميدانية بحق المئات واستهداف الصحفيين والمسعفين الميدانيين والأطفال.

 

ونظم المرصد مؤتمرا صحفيا نقله مباشرة على خدمة البث المباشر، للتعبير عن الرفض المغربي الشعبي لمثل هذه الخطوات المستفزة للأمة العربية والاسلامية والتي تأتي بالتزامن نع مناسبة رمضانية يحييها المسلمون الليلة.

 

ونقل موقع “العمق” المغربي عن عزيز هناوي، الكاتب العام للمرصد المغربي لمناهضة التطبيع، أن المرصد سيقوم بمتابعة الموضوع من أجل التوصل إلى أسماء الوفد المغربي.

 

وتساءل المرصد “إلى متى ستستمر الدولة في غض الطرف عن التسلل والإختراق الصهيوني للمغرب”، محذرا، من السقوط في الهزيمة النفسية التي تحاول إسرائيل إيقاع الشعب المغربي فيها عبر إيهامه أن التطبيع أصبح واقعا.

 

وقالت نادية دوغمي، أحد أعضاء الوفد المغربي التطبيعي في مقابلة أجرتها معها صحيفة “معاريف” العبرية أنّها “لا تخشى إظهار المحبّة لإسرائيل”، وأنّ “القضية الفلسطينية لا تشكّل عقبة على العلاقات اليهودية الإسلامية”، مدعية أنّ “هناك أقليّة متطرّفة تُحدث الكثير من الضجيج للفت انتباه الإعلام. ولكنّ الأغلبية التي تؤيّد التوصل لسلام، تدرك تعقيدات القضية” على حد زعمها.


تعليقات:
    قيامك بالتسجيل وحجز اسم مستعار لك سيمكنكم من التالي:
  • الاحتفاظ بشخصيتكم الاعتبارية أو الحقيقية.
  • منع الآخرين من انتحال شخصيتك في داخل الموقع
  • إمكانية إضافة تعليقات طويلة تصل إلى 1,600 حرف
  • إضافة صورتك الشخصية أو التعبيرية
  • إضافة توقيعك الخاص على جميع مشاركاتك
  • العديد من الخصائص والتفضيلات
للتسجيل وحجز الاسم
إضغط هنا
للدخول إلى حسابك
إضغط هنا
الإخوة / متصفحي موقع المركز اليمني للإعلام نحيطكم علماُ ان
  • اي تعليق يحتوي تجريح او إساءة إلى شخص او يدعو إلى الطائفية لن يتم نشره
  • أي تعليق يتجاوز 800 حرف سوف لن يتم إعتماده
  • يجب أن تكتب تعليقك خلال أقل من 60 دقيقة من الآن، مالم فلن يتم إعتماده.
اضف تعليقك
اسمك (مطلوب)
عنوان التعليق
المدينة
بريدك الإلكتروني
اضف تعليقك (مطلوب) الأحرف المتاحة: 800
التعليقات المنشورة في الموقع تعبر عن رأي كاتبها ولا تعبر عن رأي الموقع   
اكثر خبر قراءة عربي وعالمي
فلسطين تودع رزان النجار في جنازة مهيبة
مواضيع مرتبطة
قمة مكة تدعم الأردن بـ2.5 مليار دولار
انسحاب عشرات النواب الأردنيين من إجتماع مقرر مع الرزاز
الجيش السوري يصد بمساندة من سلاح الجو الروسي هجوما على تدمر
الرئيس السوري: الوجود البريطاني والأمريكي في سورية غزو
ترامب يصل إلى سنغافورة قبل قمته التاريخية مع كيم جونغ