كيف حضنت الديناصورات الضخمة بيوضها دون سحقها؟
الجمعة 18 مايو 2018 الساعة 03 مساءً / المركز اليمني للإعلام - متابعات
عدد القراءات (210)
 

 

تمكنت الديناصورات العملاقة التي يفوق وزن بعضها طنا، من حضن بيوضها دون سحقها، وذلك بفضل الشكل الفريد لأعشاشها.

ودرس باحثون ممارسات الحضانة لدى الديناصورات آكلة اللحوم القديمة (oviraptorosaurs) المميزة بريشها الضخم، والتي يطلق عليها اسم “دجاج من الجحيم”

وعاشت هذه الأنواع خلال العصر الطباشيري ما بين 130 و66 مليون سنة مضت، حيث كان لديها قدمان ومناقير تشبه تلك الموجودة لدى الببغاء.

وقال الباحثون إن معظم الديناصورات دفنت بيوضها، ولكن oviraptorosaurs بنت أعشاشا كما تفعل الطيور اليوم، من خلال حفر دوائر في الأرض ووضع البيوض ضمنها، ثم الجلوس فوقها دون سحقها.

وتوصلت الدراسة الجديدة إلى هذا الاكتشاف بفضل العثور على مجموعة من البيوض المتحجرة في الصين، جاءت على شكل البطاطا، ويصل طولها إلى 0.5 متر ووزنها 7 كغ. وقدّر الباحثون عمر الأعشاش من 100 مليون إلى 70 مليون عام.

وبنت الأنواع الصغيرة من هذه الديناصورات أعشاشها مع ثقوب صغيرة أو معدومة في وسط تخطيطها الدائري، في حين استخدمت الأنواع الأكبر ثقوبا كبيرة يمكنها الجلوس عليها بشكل مريح.

وقال كوهي تاناكا، الباحث في متحف جامعة ناغويا والمؤلف الرئيسي للدراسة: “ربما تجلس الأنواع الكبيرة مباشرة على بيوضها، ويتم ترتيب البيوض بنمط دائري مع فتحة مركزية كبيرة. ومن المحتمل أن تكون الديناصورات قد جلست في منتصف العش، حتى لا تسحق البيوض”.

يذكر أن الطيور الحديثة تنحدر من مجموعة كبيرة من الديناصورات آكلة اللحوم، تسمى theropods، التي يُعتقد أنها وضعت البيوض.

وقدمت قشرة البيوض بحد ذاتها دليلا إضافيا على أن البويضات الكبيرة تواجدت بالقرب من ذريتها، التي لم تولد بعد، وليس فوقها. كما اكتشف الباحثون أن بيوض الديناصورات الضخمة كانت أكثر هشاشة من الأصغر منها.

ونُشرت النتائج الكاملة في مجلة  Biology Letters.


تعليقات:
    قيامك بالتسجيل وحجز اسم مستعار لك سيمكنكم من التالي:
  • الاحتفاظ بشخصيتكم الاعتبارية أو الحقيقية.
  • منع الآخرين من انتحال شخصيتك في داخل الموقع
  • إمكانية إضافة تعليقات طويلة تصل إلى 1,600 حرف
  • إضافة صورتك الشخصية أو التعبيرية
  • إضافة توقيعك الخاص على جميع مشاركاتك
  • العديد من الخصائص والتفضيلات
للتسجيل وحجز الاسم
إضغط هنا
للدخول إلى حسابك
إضغط هنا
الإخوة / متصفحي موقع المركز اليمني للإعلام نحيطكم علماُ ان
  • اي تعليق يحتوي تجريح او إساءة إلى شخص او يدعو إلى الطائفية لن يتم نشره
  • أي تعليق يتجاوز 800 حرف سوف لن يتم إعتماده
  • يجب أن تكتب تعليقك خلال أقل من 60 دقيقة من الآن، مالم فلن يتم إعتماده.
اضف تعليقك
اسمك (مطلوب)
عنوان التعليق
المدينة
بريدك الإلكتروني
اضف تعليقك (مطلوب) الأحرف المتاحة: 800
التعليقات المنشورة في الموقع تعبر عن رأي كاتبها ولا تعبر عن رأي الموقع   
مواضيع مرتبطة
شركة يابانية تعتذر لركابها بعد مغادرة قطارها قبل 25 ثانية من ميعاده
جبل ساليف معلم سياحي يستقطب الزوار من جميع أنحاء العالم
مقتطف من كتاب نشأة الفلسفة في فترة المأساة الأغريقيّة
لوحة للرسّام بابلو بيكاسو
النجمة اليمنية سهى المصري: ذا فويس هو البداية و مازلت في أول المشوار