يقودها وزير دفاع سابق ويشارك فيها 5 آلاف من قوات النخبة..
(المركز اليمني للإعلام) يرصد تفاصيل انطلاق عملية تحرير تعز
السبت 07 يناير-كانون الثاني 2017 الساعة 04 مساءً / المركز اليمني للإعلام- تقرير/ محمد مرشد
عدد القراءات (3300)
أكد مصدر عسكري بقيادة المنطقة العسكرية الرابعة توالي انتصارات الجيش الوطني في منطقة باب المندب الاستراتيجية، معلنا عن استعادة قوات الجيش والمقاومة الجنوبية المسنودة بغطاء جوي من مقاتلات التحالف العربي معسكر العمري ومنطقة المنصورة بعد ساعات من تحرير منطقة ذباب في محافظة تعز.
وأفاد بأن القوات الموالية للرئيس السابق علي عبدالله صالح والحوثي تكبدت في معارك يومي أمس الجمعة واليوم السبت خسائر فادحة في الأرواح والعتاد فيما سقط عدد من جنود الجيش الوطني والمقاومة الجنوبية بسبب الألغام التي زرعتها المليشيات بكثافة في المنطقة، موضحا أن فريق من نزع الألغام يعمل حاليا على تحديد المواقع الملغومة ونزعها لتأمين تقدم قوات الجيش وآلياته صوب تعز.


  المركز اليمني
تعز.. بدء التحرير..

وكشف المصدر العسكري عن انطلاق عملية عسكرية كبيرة لتحرير محافظة تعز عبر بوابتها الجنوبية (باب المندب)، مبينا أن أكثر من ثلاثة آلاف مقاتل من المقاومة الجنوبية، ممن جرى تدريبهم وتأهيلهم عسكريا في معسكر قوات التحالف العربي في منطقة (عصب) الإريترية بقيادة اللواء الركن هيثم قاسم طاهر وزير الدفاع الجنوبي الأسبق، يشاركون حاليا في هذه العملية وتم تعزيزهم بأسلحة نوعية تتناسب ونوعية العملية وتضاريس المنطقة، إضافة إلى مئات المقاتلين القبليين من ابناء قبائل مناطق الصبيحة ورأس العارة والمضاربة المحاذية لمنطقة ذباب من جهة محافظة لحج.
كما تم تعزيز العملية، والتي تعد الأكبر من حيث العدد والعتاد منذ بدأ الانقلابيين الحرب، كتائب من ألوية النخبة التابعة لمحور قاعدة العند.

أسلحة نوعية..

وتزامنا مع انطلاق العملية العسكرية أعلن اللواء الركن فضل حسن، قائد المنطقة العسكرية الرابعة لمحافظات العاصمة عدن ولحج والضالع وتعز وأبين، عن تلقي قوات الجيش الوطني دعما عسكريا مقدما من قوات التحالف العربي لاستعادة الشرعية في اليمن الذي تقوده المملكة العربية السعودية والإمارات العربية المتحدة.
وأوضح قائد المنطقة العسكرية الرابعة في بيان صحفي اليوم السبت عن تسلم قيادة الجيش الوطني أسلحة نوعية حديثة أسهمت في قلب موازين القوة على أرض المعركة، مشيرا إلى أن قوات الانقلابيين كانت تستغل خلال الفترة الماضية طبيعة المنطقة وتضاريسها الوعرة إلا أن الأسلحة النوعية والمتنوعة التي تلقاها الجيش ألغت هذا العائق ومكنته من التقدم واقتحام المواقع التي كان الانقلابيين يتحصنون فيها وإلحاق هزيمة بهم أدت إلى تقهقر صفوفهم وتراجعهم بشكل كبير صوب مناطق الداخل في محافظة تعز فيما صواريخ مقاتلات التحالف العربي كانت بالمرصاد لآلياتهم ومعداتهم العسكرية.

قلب تعز..

وعن المرحلة التالية لعملية تحرير محافظة تعز قال اللواء الركن فضل حسن، قائد المنطقة العسكرية الرابعة، إن المرحلة المقبلة تتمثل في عملية التقدم باتجاه المناطق الشمالية - قلب تعز - وتطهير ما تبقى من مديرياتها ومناطقها من ما وصفها بـ "الجيوب التابعة لميليشيا الحوثيين وحليفهم الرئيس السابق علي عبد الله صالح".

وأكد قائد المنطقة الرابعة في بيانه الصحفي الخاص بانطلاق العملية العسكرية الكبرى لتحرير تعز أن "الوضع العسكري الراهن للانقلابيين وما تعيشه من تفكك في الجبهات وسوء إدارة المعارك، سيساعد الجيش في تنفيذ خطط تحرير المدن المعتمدة على الهجوم والمباغتة بشكل سريع، وخصوصا بعد أن تملك الجيش أسلحة نوعية تمكن أفراده وقياداته الميدانيين من إنجاز المهام بدقة عالية".
السيطرة على الشريط الساحلي..

وبنفس السياق قال الناطق باسم المقاومة الجنوبية في جبهة باب المندب أحمد عاطف الصبيحي إن الجيش والمقاومة واصلوا تقدمهم في مناطق باب المندب وسيطروا ظهر اليوم السبت على منطقة جديدة هي منطقة (الهامة).
وأكد ناطق المقاومة الجنوبية مقتل وجرح عدد كبير من الحوثيين والقوات التابعة لصالح، مؤكدا في نفس الوقت مقتل أربعة من المقاومة الجنوبية وإصابة عشرة جرى نقلهم إلى مستشفيات عدن.

وقال: "دعم كبير دفعت به قوات التحالف العربي لإحكام السيطرة على الشريط الساحلي الممتد من عدن جنوبا إلى باب المندب غربا بتعز.
وأوضح أن "مختلف أنواع الأسلحة الثقيلة والمتوسطة من دبابات ومدافع، تم استخدامها في المعركة وبمساندة طيران التحالف العربي بقيادة السعودية".
تعليقات:
    قيامك بالتسجيل وحجز اسم مستعار لك سيمكنكم من التالي:
  • الاحتفاظ بشخصيتكم الاعتبارية أو الحقيقية.
  • منع الآخرين من انتحال شخصيتك في داخل الموقع
  • إمكانية إضافة تعليقات طويلة تصل إلى 1,600 حرف
  • إضافة صورتك الشخصية أو التعبيرية
  • إضافة توقيعك الخاص على جميع مشاركاتك
  • العديد من الخصائص والتفضيلات
للتسجيل وحجز الاسم
إضغط هنا
للدخول إلى حسابك
إضغط هنا
الإخوة / متصفحي موقع المركز اليمني للإعلام نحيطكم علماُ ان
  • اي تعليق يحتوي تجريح او إساءة إلى شخص او يدعو إلى الطائفية لن يتم نشره
  • أي تعليق يتجاوز 800 حرف سوف لن يتم إعتماده
  • يجب أن تكتب تعليقك خلال أقل من 60 دقيقة من الآن، مالم فلن يتم إعتماده.
اضف تعليقك
اسمك (مطلوب)
عنوان التعليق
المدينة
بريدك الإلكتروني
اضف تعليقك (مطلوب) الأحرف المتاحة: 800
التعليقات المنشورة في الموقع تعبر عن رأي كاتبها ولا تعبر عن رأي الموقع   
اكثر خبر قراءة ملفات وتقارير
اليمن سوق مزدهر لتجارة الاجهزة اللوحية والذكية في زمن الحرب
مواضيع مرتبطة
مؤشرات العام الجديد في اليمن ..الجواب باين من عنوانه !
من القاتل ومن المقتول..:
القصة الكاملة لغزوة المواطير إلى توتال بصنعاء
اليمن: مافيا الفساد تنخر قطاع الحج والعمرة بوزارة الأوقاف والإرشاد
تحليل:انتصار ترامب.. رعب بأوروبا وبوتين يحتفل
أهداف صواريخ "إسكندر" الروسية في حال المواجهة