محمد جميح
طباعة الصفحة طباعة الصفحة
RSS Feed آراء واتجاهات
RSS Feed
محمد جميح
سبتمبر
الإمام علي من دعاة الانتخاب
صراع الطربوش والقبعة
انقلبتُ على صالح!

بحث

  
التفتوا إلى عدن قبل فوات الأوان
بقلم/ محمد جميح
نشر منذ: 6 أشهر و 4 أيام
السبت 14 أكتوبر-تشرين الأول 2017 06:28 م


اعتراض موكب رئيس الوزراء اليوم أثناء ما كان متوجهاً للقاء جماهيري في الصبيحة، قبل أن يفضّل العودة إلى عدن، تحاشياً للصدام، يظهر سلوكاً مليشاوياً لا ينتمي لفكرة الدولة...
 قبائل الصبيحة الأصيلة تبرأ من الحادثة، وانتظر أبناؤها قدوم رئيس الوزراء الذي لم يحضر بسبب قطع الطريق...
هناك من يغيب عن عدن أكثر الوقت ثم يزورها في المناسبات الجماهيرية لتأليب الجماهير واستغلالها...
هناك في الجنوب مجموعة سلطوية همها السلطة ولو على حساب استقرار الجنوب واليمن بشكل عام.
 على الأمم المتحدة الالتفات إلى معرقلي الحل في اليمن ليس في الشمال وحسب، ولكن في الجنوب كذلك...
 عقوبات مجلس الأمن يجب أن تتضمن أسماء معرقلي الانتقال السياسي في عدن كما شملتهم في صنعاء...
لا ندافع عن ابن دغر لشخصه، ولكن لصفته الرسمية...
 الوقوف معه ومآزرته وهو يتعرض لتهديد مليشيات منفلتة في عدن، الوقوف معه مسؤولية الدولة والتحالف والأمم المتحدة التي ينبغي أن تحاط علماً بالمعرقلين في عدن ...
عدن المدينة المنفتحة على الآخر وأهلها الرائعون ليسوا من يعكر صفو الحياة السياسية...
 المليشيات التي قدمت إلى عدن من خارجها تشبه-حدَّ التطابق- تلك التي قدمت إلى صنعاء من خارجها، وتلك المليشيات هي التي خطفت المدينتين...
 المليشيات ذات عقلية سلطوية تريد أن تجعل الجنوب والشمال على لونها، وأن تصل إلى السلطة ولو على جثة البلاد كلها...
 التفتوا إلى عدن قبل فوات الأوان....

تعليقات:
    قيامك بالتسجيل وحجز اسم مستعار لك سيمكنكم من التالي:
  • الاحتفاظ بشخصيتكم الاعتبارية أو الحقيقية.
  • منع الآخرين من انتحال شخصيتك في داخل الموقع
  • إمكانية إضافة تعليقات طويلة تصل إلى 1,600 حرف
  • إضافة صورتك الشخصية أو التعبيرية
  • إضافة توقيعك الخاص على جميع مشاركاتك
  • العديد من الخصائص والتفضيلات
للتسجيل وحجز الاسم
إضغط هنا
للدخول إلى حسابك
إضغط هنا
الإخوة / متصفحي موقع المركز اليمني للإعلام نحيطكم علماُ ان
  • اي تعليق يحتوي تجريح او إساءة إلى شخص او يدعو إلى الطائفية لن يتم نشره
  • أي تعليق يتجاوز 800 حرف سوف لن يتم إعتماده
  • يجب أن تكتب تعليقك خلال أقل من 60 دقيقة من الآن، مالم فلن يتم إعتماده.
اضف تعليقك
اسمك (مطلوب)
عنوان التعليق
المدينة
بريدك الإلكتروني
اضف تعليقك (مطلوب) الأحرف المتاحة: 800
التعليقات المنشورة في الموقع تعبر عن رأي كاتبها ولا تعبر عن رأي الموقع   
عودة إلى آراء واتجاهات
آراء واتجاهات
عبدالباري طاهر
العرب... الخطر الحاضر واحتمالات الآتي
عبدالباري طاهر
مروان الغفوري
تغريبة منصور الأعرج
مروان الغفوري
الكاتب/جمال خاشقجي
إصلاحات أوسع
الكاتب/جمال خاشقجي
خالد الرويشان
سنحتفل بثورة أكتوبر
خالد الرويشان
عبدالباري طاهر
الرابع عشر من أكتوبر: تحية ونقد
عبدالباري طاهر
د.عبدالعزيز المقالح
ماذا بعد «الدولة الكردية» ؟
د.عبدالعزيز المقالح
المزيد ..